مساحة إعلانية

.
جديد المواضيع

مساحة إعلانية

الرئيسية / / خوارزمية الإجماع في البلوكشين

خوارزمية الإجماع في البلوكشين

خوارزمية الإجماع في البلوكشين
خوارزمية الإجماع في البلوكشين

لا يمكن إعتبار البلوكشين لا مركزية إلا عندما تلعب بروتوكولات الإجماع دورها
البلوكشين هو مجرد وسيلة لتنظيم البيانات ولننظر إلى البلوكشين عن قرب
نهج جديد لتنظيم قاعدة البيانات
تخزين تاريخ كل التغييرات دون استثناء
يرتب البيانات في سلسلة الكتل

كما ترى لا توجد أي إشارة إلى اللامركزية هنا لأن البلوكشين نفسه لا ينظم علاقات غير موثوقة في بيئة لامركزية بل يوفر فقط طريقة مرنة وآمنة لترتيب البيانات والتي قد تسمح بالإضافة إلى آلية التوافق بالنجاح في تشغيل نظام لامركزي 
الاستنتاج تسمح لك تقنية البلوكشين ببناء قاعدة بيانات مبنية على كتلة تخزن التاريخ الكامل للتغييرات ولكن عندما تحتاج إلى تنظيم علاقات غير موثوقة في بيئة لامركزية لا توجد طريقة غير خوارزمية الإجماع 

آلية التوافق
التوافق أو الإجماع هو وسيلة للتوصل إلى اتفاق والنظام اللامركزي بدون توافق مشترك سينهار في ثانية ولا يهم حتى ما إذا كان المشاركون في النظام يثقون ببعضهم البعض ولكنهم يحتاجون إلى الاتفاق على مبادىء معينة ومشتركة للأداء وهذا هو الدور المباشر لآلية توافق الآراء وفي الوقت الحالي هناك العديد من آليات التوافق المختلفة وحتى الآن لا توجد طريقة عالمية واحدة للتوصل إلى توافق في الآراء
ولا توجد خوارزمية جيدة أو سيئة إنها تتعلق فقط بمتطلبات أنظمة المحاسبة

خوارزميات الإجماع في البلوكشين

إثبات العمل (PoW)
آلية إثبات العمل هي ببساطة اسم علي مسمي فمن أجل المشاركة في التحقق من صحة المعاملات يجب أن تثبت بشكل عام أنك قمت بعمل معين وتمنع هذه القاعدة هجومًا على النظام عندما يخلق الخصم ناخبين مزيفين وكلما زاد العمل الذي أنجزته زادت فرصك في اقتراح الكتلة التالية والحصول على المكافأة ولكن من المهم ملاحظة أن هذه ليست قاعدة عامة
ويعتبر إثبات العمل أسهل وأكثر خوارزمية مستدامة في سياق اللامركزية الكاملة وعدم الكشف عن الهوية
من أجل زيادة فرص الفوز يهدف المستخدمون إلى زيادة حجم العمل الذي يقومون به والتزويد بمعدات تعدين أفضل الشيء الذي يؤدي عادة إلى نوع من سباق التسلح

إثبات الحصة (PoS)
هذه الآلية تشبه إلى حد كبير التصويت بين المساهمين في الشركة الذي يمتلك أكبر شريحة من الكعكة يحصل على أعلى سلطة إذاً الأمر لا يتعلق بعدد الأصوات بل بقيمتهم
المستخدمين الذين لديهم حصة أكبر أي الكثير من العملات هم المسؤولون عن التأكد من أن التوافق في الآراء بين عقد النظام يتم تحقيقه بطريقة صحيحة وهم أيضاً مسؤولون عن الحفاظ على الشبكة آمنة من جميع أنواع الهجمات والإخفاقات وتأكيد المعاملات الزائفة
في نظام إثبات العمل PoW فإن الهجوم بنسبة 51% ممكن نظرياً ولكنه مستبعد تطبيقياً في حين أن نظام إثبات الحصة PoS سيواجه مشاكل خطيرة إذا كان أكثر من نصف أصحاب المصالح يتفقون مع بعضهم البعض ومن الواضح أن تصميم نظام PoS أكثر تعقيداً من نظام PoW
حتى الآن لا يوجد نظام مثبت على أساس PoS فهي لازالت في مرحلة التطوير

إثبات الحصة المفوض (DPoS)
الفكرة الأساسية لإثبات الحصة المفوض DPoS هي أن كل مستخدم يمكنه التصويت للمندوبين وأولئك الذين يوافقون على المعاملات وتعرف هوية المندوبين في البداية ويمكن أن يكونوا بعض الأشخاص المحترمين المعروفين بإنجازاتهم في المجال والذين لديهم حسابات في النظام الذي يصوت له الأشخاص العاديون
من المهم ملاحظة أنه كلما زادت حصة العملة التي يملكها ناخب معين كلما كان بإمكانه التأثير على الإنتخابات
نظراً للعدد المحدود من أدوات التحقق توفر خوارزمية DPoS سعة تصديق وتأكيداً أسرع للمعاملة وأفضل مثال هو BitShares بعد تطبيق نظام DPoS أصبح النظام اللامركزي الوحيد القادر على المنافسة ضد الخدمات المركزية مثل Visa أو MasterCard بهذه الطريقة تسمح DPoS بالتوصل إلى حل وسط بين القدرة واللامركزية

إثبات الأهمية (PoI)
PoI هو نوع من نسخة موسعة من PoS بغض النظر عن كمية العملات التي يمتلكها المشاركون فإن الخوارزمية تميز العنصر السلوكي بينهما على سبيل المثال أين ومتى وكيف يتم نقل العملات ومن بين أشهر تطبيقات PoI هناك حركة NEM

تعدد التوقيعات (BFT)
تستخدم هذه الخوارزميات في المقام الأول لتحقيق التوافق بين مجموعة محدودة من الناس العشرات وعادةً ما تعرف جميع الأطراف في العملية بعضها البعض وهي عرضة للتغيير بشكل نادر جداً

الإتفاقية البيزنطية الموحدة (FBA)
تم تطبيق الإتفاقية البيزنطية الموحدة FBA في البداية علي الريبل Ripple وتم تطويره علي Stellar تسمح هذه الآلية بالتوصل إلى إجماع بين عدد كبير من المشاركين عددهم الإجمالي غير معروف
يختار كل مشارك الثقة في مجموعة محدودة العدد من المشاركين الآخرين مما يشكل دائرة ثقة وفي النهاية يتم الحصول على عدد من الدوائر الموثوق بها التي تتداخل فيما بينها لتحقيق إجماع عام في الشبكة بالكامل

من المهم أن نتذكر أن لا وجود لطريقة  مثالية تماماً وأنه لا توجد أي طريقة عالمية للوصول إلى توافق في الآراء في بيئة لامركزية وكل له ايجابيات وسلبيات ولهذا السبب يتم تحديث الخوارزميات باستمرار واستكمالها مع الوظائف الإضافية المختلفة
شارك المقال
جميع الحقوق محفوظة لــ الشبح للمعلوميات 2017 © تصميم كن مدون